يوتيوب هو أشهر موقع لعرض الفيديوهات حيث يستخدمه حوالي 2 مليار شخص شهريًا، كما يُعد ثاني أكبر محرك بحث في العالم بعد جوجل. يتم تحميل 500 ساعة تقريبًا كل دقيقة ويقضي الجمهور أكثر من مليار ساعة في مشاهدة الفيديوهات على يوتيوب في اليوم الواحد.

 

وفي كل مرة تفتح يوتيوب لتشاهد الفيديوهات، في الغالب يبدأ إعلان قبل الفيديو -مكتوبًا عليه يمكنك تخطي الإعلان بعد 5 ثوانٍ- وكثيرًا ما يأتي فاصل إعلاني أثناء المشاهدة. ومع التطور السريع للتكنولوجيا أصبح إنشاء محتوى فيديو، وخاصة الإعلانات على يوتيوب أكثر منافسة وصعوبة.

 

صرح إيساك ريزا المسؤول الإبداعي (Creative Lead) لـ Google Indonesia في مؤتمر صحفي عقده في أواخر أغسطس / آب، بأن سلوك مشاهدي الفيديو قد تغير في السنوات العشرين الماضية.

وقال ريزا: "بدلاً عن متابعة التلفزيون، يقضي المشاهدون هذه الأيام مزيدًا من الوقت على الهواتف المحمولة، إنهم يحملون هواتف ذكية بينما يشاهدون التلفزيون".

قال إيساك أيضًا أن المشاهدين أصبحوا أكثر نشاطًا في البحث عن المحتوى.

"في الماضي، كنا نتابع أي شيء يتم يُعرض على شاشة التلفزيون، أما الآن إذا كان المحتوى غير مثير، فسننتقل إلى هواتفنا الذكية". على الرغم من أن السلوك قد تغير، إلا إن العديد من العلامات التجارية أو الوكالات الإبداعية ما زالت تظن أن الناس لا يغيرون الفيديو أو القناة عندما يشاهدون الإعلانات. مع أخذ ذلك في الاعتبار، قدم ريزا أثناء المؤتمر 3 نصائح لجعل إعلانات يوتيوب أكثر فاعلية.

 

قاعدة الـ 3 ثواني

العلامات تجارية والوكالات الإبداعية تحاول الفوز بأكبر عدد من المشاهدين خلال أول 3 ثواني. ويقول إيساك إن معظم الأشخاص يضعون إصبع الإبهام على زر "تخطي" (skip) عند مشاهدة إعلانات فيديو على موقع يوتيوب. وللحفاظ على المشاهدين، ويقترح وضع شيء غير متوقع في بداية الفيديو، قائلًا إن المشاهد العاطفية أو تعبيرات الوجه يمكن أن تساعد في الحفاظ على انتباه المشاهد للإعلان.

 

الإعلانات للشاشات الصغيرة

ينصح ريزا صناع الفيديو والعلامات التجارية بالتفكير في شاشات الهواتف الذكية عند إنشاء الإعلانات، حيث يميل معظم الأشخاص إلى قضاء المزيد من الوقت على الهواتف المحمولة.

بعض الأشياء التي يجب مراعاتها تشمل النص وسطوع الصورة. النص ذو الخط الكبير يساعد الأشخاص على قراءة الرسالة بسهولة أكبر. بالنسبة لسطوع الشاشة، يقول ريزا أنه نظرًا لأن معظم الناس يستخدمون وضع توفير البطارية (battery-saving mode) على هواتفهم الذكية، فلن يتمكن المشاهدون من رؤية إعلان بوضوح إذا كان الظلام شديدًا.

 

مقاطع الفيديو المخصصة

يقول إيساك إن العديد من العلامات التجارية لديها ميل إلى إعلان فيديو واحد لكل الجماهير. ونظرًا لأن إعلان فيديو واحد للجميع ليس طريقة فعالة لأن كل جيل لديه طريقته الخاصة وتفكير مختلف، فإن ريزا يوصي بإنشاء مقاطع فيديو مخصصة لكل سوق مستهدف.

وتابع ريزا: "نحتاج إلى إنشاء فيديوهات مختلفة خاصة بكل شريحة اعتمادًا على الجمهور المستهدف".